أزمة الداعية السعودي عماد المبيض.. غموض يحيط بالقصة وانقسام على تويتر.. القصة كاملة

الصفحة الرئيسية

أزمة الداعية السعودي عماد المبيض.. غموض يحيط بالقصة وانقسام على تويتر القصة كاملة

أثار الداعية السعودي عماد المبيض جدلا واسعا في الساعات الماضية. وكثر الحديث عنه وتصدر اسمه كل محركات البحث سواء في جوجل؛ أو في موقع التواصل الاجتماعي تويتر. الكل يريد أن يعرف أين عماد المبيض بعد الأخبار التي تداولت عنه بأنه أصبح خارج السعودية. ماذا حدث؟.

الداعية السعودي عماد المبيض، عماد المبيض، الشيخ عماد المبيض


غموض قصة الداعية السعودي عماد المبيض

هناك أنباء كثيرة وأخبار متداولة حول الداعية السعودي عماد المبيض. الذي ظهر في فيديو وقال إنه أصبح في بلد آمن، و استطاع الهرب من السعودية.

وفي المقابل هناك ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي يقولون إن الشيخ عماد المبيض قد تم اعتقاله من جانب السلطات السعودية.


أزمة الداعية السعودي عماد المبيض

تعود القصة إلى عدة أيام ماضية حين انتشر فيديو للداعية الإسلامي عماد المبيض وجه فيه حديثه مباشرة إلى الملك سلمان، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، وإلى رئيس هيئة الترفيه في السعودية المستشار تركي آل الشيخ، وطالبهم في الفيديو بأن يتقوا الله في السعودية.

وأشار إلى أن ما يحدث الآن هو طمس للهوية الإسلامية والعربية والسعودية، في تلميح واضح إلى فعاليات الترفيه وكثرة الاحتفالات.


جدل بسبب الشيخ عماد المبيض

قال بعض النشطاء أن المسؤولون عن حكم البلاد لم يتقبلوا منه هذا الفيديو وقاموا باعتقاله.

ولكنه ظهر مره أخرى وقال إنه استطاع أن يفر من السعودية، وأن يصبح في مكان آمن، وحتى الآن لا أحد يعرف الحقيقة.

وفي نفس الوقت لم يبدي أي ممن تم ذكرهم في الفيديو غضبه مما قاله عماد المبيض، لكن ربما تفكيره في الهرب جاء بعد نصائح ممكن حوله، بأن عاقبته ستكون سيئة.


هاشتاج أين عماد المبيض يتصدر تويتر

  • تصدر هاشتاق أين عماد المبيض تويتر في الساعات الماضية، وكتبت كثير من التغريدات والتعليقات في هذا الهاشتاق.
  • هناك من يقول إن الشيخ لم يخطئ ولم يقل أي شيء خطأ، هي وجهه نظر طرحها ولا يستحق عليها العقاب.
  • وهناك من يقول إن الأمير محمد بن سلمان يسمح للجميع بأن يقول رأيه، ولا يمكن أن يعتقل شخص لمجرد إنه قال رأيه في أمر ما.
  • على جانب آخر قال البعض: إن الداعية عماد المبيض يستحق الاعتقال؛ لأنه تجاوز في حق الملك وولي عهده، وهو لا يفهم في إدارة شؤون البلاد.
  • وفي المقابل تحدث آخرون بأن السعودية بالغت في الاحتفالات والأمور الترفيهية في السنوات الأخيرة.

بينما رأى البعض أن الشعب السعودي من حقه أن يعيش حياة الترفيه، وكل شخص حر، ولا يجب أن يفرض عماد المبيض رأيه على الجميع، وفي النهاية هي حرية، وكل شخص يتحمل وزره.

يذكر أن الشيخ عماد المبيض كان يعمل إمام وخطيب مسجد الملك عبد العزيز بالدمام في وقت سابق. وإذا كان قد خرج من السعودية بالفعل؛ فسوف يتردد اسمه كثيرا في الفترة القادمة.

author-img
تفاصيل دوت كوم

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    google-playkhamsatmostaqltradent